الرئيسية / الأرض و الفضاء / هل ساعة الارض حل مجدي لمحاربة التغير المناخي
يوم الارض
يوم الارض

هل ساعة الارض حل مجدي لمحاربة التغير المناخي

سحر محمد : تعز 

 ماذا لو اطفئ كل من في كوكب الارض الاضواء لمدة ساعة كاملة ما لذي سيحدث ؟ هل سيساهم ذلك في التقليل من انبعاثات الكربون الضارة والتخفيف من ظاهرة الاحتباس الحراري؟

اعتمدت البشرية في المئة سنه الاخيرة علي الكهرباء بشكل متزايد , فكل ما حولنا من اجهزة تعتمد علي الطاقة الكهربائية في تشغلها فمجرد تخيل ان يمر وقت دون كهرباء حتي لو كان ساعه يعد شيء غير مريح.

فبالمتوسط البشرية تستهلك 62,000 تيرا جول من الكهرباء في الساعة  وهذه الطاقة تعادل الطاقة التي تحتاجها سيارتك للسير الي كوكب بلوتو والرجوع منه مرتين!

خمس هذه الطاقة تستهلك للإنارة وهذا يعد مقدار كبير من الطاقة  يقابله انبعاث كبير من ثاني اكسيد الكربون  الي الغلاف الجوي. فالطاقة النظيفة المتولدة من الرياح والشمس والماء لا تشكل غير ثلث الطاقة المستخدمة عالميا للإنارة .

ومن هنا تأتي فكرة ايقاف الانبعاثات الكربونية في كوكبنا لستين دقيقة  ولكن ما مدي جدوي هذه الفكرة ؟ وهل لها تأثير فعلا علي مشكلة التغير المناخي؟

تبين ان الامر اكثر تعقيدا من هذا , فلو افترضنا ان نطفئ المصابيح في كوكبنا لمدة ساعة ليلا فان اشعال الشموع للحصول علي الإضاءة لا يعد امرا جيدا؛ ليس لان كفاءة إضاءة الشمعة اقل مئة مرة من ضوء المصباح بل لأنها ايضا تبعث ثاني اكسيد الكربون! فلو استبدلنا كل مصباح بشمعتين فعندها ستكون انبعاثات ثاني اكسيد الكربون اكبر .

يوم الارض
يوم الارض

ومن ناحية اخري بعد  انتهاء ساعة الارض واشعال المصابيح  فان محطات توليد الطاقة  التي تعمل بالفحم ستشعل مزيدا من الوقود نتيجة الطلب المفاجئ مما يعني بدورة  مزيد من انبعاثات ثاني اكسيد الكربون واحتباس مزيدا من الحرارة هذا اذا افترضنا ان المحطات استطاعت التغلب علي صعوبة الطلب المتزايد السريع للطاقة في آن واحد!

اسوء السيناريوهات  فان محطات الطاقة ستقوم  بالإغلاق الطارئ كنتيجة لهذا الوضع مما يعني ايام بدون كهرباء, وفي هذه احالة ستستطيع الاستمتاع الي منضر نجوم درب التبانة ليلا وهو ما حرم منه ثلث سكان العالم بسبب التلوث الضوئي !

فإغلاق المصابيح في كل انحاء العالم ولو لساعة لا يعد حل مجدي لمحاربة التغير المناخي فهناك طرق اكثر جدارة وتأثير .

فاستبدالك للمصابيح المتوهجة التقليدية بالمصابيح الفلور نسية المدمجة و استعمال المواصلات العامة وتقليل الانبعاثات عند استخدام سيارتك او استبدالها بسيارة تعمل بالطاقة الشمسية قد يكون اكثر نفعا من فكرة التخلي عن الضوء والعيش في الظلام لساعة.

شاهد أيضاً

45600086_2181560655497748_562107431161692160_n

شركة‎ (HMD) ‎تعلن وصول أقوى تحديث لأسرع هواتف نوكيا‎

‎بغداد/ عادل فاخر‎/ ‎ أعلنت شركة‎ (HMD) ‎العالمية المطّورة لأجهزة نوكيا، أن الهاتف الذكي السريع …